الرسوم الخفية للبطاقات الائتمانية  في الأردن

الرسوم الخفية للبطاقات الائتمانية في الأردن

Dec 24, 2019 بواسطة Ramez Nabulsi

كما أسلفنا الذكر في مقالات سابقة،  لم تعد بطاقة الائتمان ترفاً بل حاجة وضرورة لتسهيل عملية الشراء والدفع عبر الانترنت. ناهيك عن الدور الايجابي لبطاقة الائتمان في تعزيز صورة الفرد لدى البنك أو الجهة المُقرضة من حيث تاريخه الائتماني، فامتلاك بطاقة ائتمان فعالة يوحي بسلوك ائتماني نشيط وفاعل ممّا يعزز من ثقة البنك بالعميل الباحث عن أي خدمة ائتمانية.

على صعيد متصل، ينطبق على البطاقة الائتمانية ذات ما ينطبق على القرض الشخصي من رسوم وعمولات قد تبدو مبطنة، او غير جلية على نحو ظاهر، باعتبار البطاقة الائتمانية أداة ووسيلة لاقتراض المال.

قد تغريك نسبة الفائدة القليلة للوهلة الأولى فتمضي سريعا لإصدار بطاقة ائتمان من البنك الذي تتعامل معه.. لكن مهلا مهلا، لا تتعجّل في التقدير! فثمّة رسوم لا تبدو ظاهرة للعيان تُستوجب على بطاقة الائتمان.

فيما يلي سنعرض أبرز الرسوم والعمولات المرافقة لبطاقة الائتمان في الأردن:

1) رسوم الاصدار:  وهي رسوم سنوية تستوجب الدفع بمجرّد اصدار البطاقة الائتمانية من البنك المعني، وتتراوح قيمتها من 25 إلى 200 دينار بحسب نوع البطاقة وحسب البنك الذي يصدرها. في حين أن بعض البطاقات لا تستوجب رسوم اصدار، وبعض البنوك من الممكن أن تعفيك من رسوم الإصدار على بعض البطاقات للسنة الأولى فقط.
2) رسوم الفائدة الشهرية: تحتسب عند نهاية فترة السماح للحركات التي لم تدفع بعد، ونسبتها ثابتة لكافة بنوك الأردن وتبلغ 1.75%. أما فترة السماح، فهي الفترة التي يسمح فيها بالشراء من خلال بطاقة الائتمانية من دون فائدة، وبمجرّد انتهاء فترة السماح تصبح رسوم الفائدة هذه جارية.
3) رسوم التجديد: وهي رسوم تجديد سنوية ويستوجب دفعها بعد انتهاء فترة صلاحية البطاقة والرغبة بتجديدها، وتختلف قيمة هذه الرسوم من بطاقة لأخرى بحسب نوعها، لكن عادة ما تتراوح قيمة الرسوم من 15 إلى 200 دينار.
4) الرسوم التكميلية: تُعنى هذه الرسوم في حال أراد المستهلك اصدار بطاقة ائتمانية لتشمل أفراد عائلته، ورسومها أقل من رسوم التجديد.
5) رسوم بدل تالف: وهي الرسوم المُستوجبة في حالة تلف أو تعطّل استخدام البطاقة واستلزم استبدالها ببطاقة أخرى صالحة للاستعمال، وتتراوح قيمتها من 10 إلى 20 دينار بحسب نوع البطاقة الائتمانية.
6) عمولة تأخير التسديد: في حال تأخر العميل عن تسديد فواتير بطاقته الائتمانية، تُفرض عمولة مقابل تأخره عن التسديد ضمن فترة السداد المحددة، ويتراوح الحد الأدنى لهذه العمولة من 10 إلى 15 دينار.
7) عمولة تجاوز سقف البطاقة: كما هو معروف، لكل بطاقة ائتمانية سقف ائتماني محدد مسبقا ينبغي التقيد به. ففي حال تجاوز هذا السقف تسري عمولة مقابل هذا الخرق، وقيمة هذه العمولة ما بين 10 إلى 15 دينار كحد أدنى.
8) رسوم السحب النقدي: في حال رغب صاحب البطاقة الائتمانية بسحب المال نقدا من الصراف الالي، فان رسوم سحب الكاش تُضاف إلى قائمة رسومه وتبلغ نسبتها 2% اذا ما تم السحب من صراف البنك، أما اذا ما تم من صرّاف بنك آخر فان النسبة تصبح 4%، علما بأن
الحد الأدنى لهذه النسبة يبلغ 4 دنانير حتى لو كانت نسبة 4% من السحب أقل من 4 دنانير
 9) رسوم الصرافة الخارجية: تُفرض هذه الرسوم في حال تمت عملية الشراء من بنك خارج البلد أو ما اذا ما تمت بعملة أخرى أجنبية غير الدولار الأمريكي. غالبا ما تتراوح نسبة هذه الرسوم من 3 إلى 4%.
10) رسوم الاعتراض على الحركة المالية: يحق لصاحب البطاقة تقديم اعتراض على حركة مالية احتسبت لم يقم بها أو لم يتممها، وينطبق هذا على بطاقة الصراف الآلي أو بطاقة الكريديت كارد المتعارف عليها، وتبلغ قيمة هذه الرسوم 5 دنانير فقط قابلة للاسترجاع اذا ما ثبت أحقية المعترض في اعتراضه.
11) رسوم طلب مشاهدة فيديو أمني متعلق بصراف آلي معيّن: في حال توجّس صاحب البطاقة من أمر ما مرتبط بعملية سحب تمت من خلال أحد الصرّافات المالية، فانه يحق له طلب مشاهدة فيديو مسجل يظهر اجراء حركة سحب على الصراف الذي يتشكّك صاحب البطاقة من حدوث خلل ما بشأنه أثناء عملية السحب. قيمة رسوم طلب الفيديو هذه تبلغ 10 دنانير فقط.

لا يختلف اثنان ان بطاقة الائتمان وسيلة هامّة وربما الأكثر فعالية لتيسير عملية الشراء والدفع، فهي تضع الكثير من الأشياء الضرورية والثمينة في متناول صاحب البطاقة الائتمانية. لهذا وجب من باب أولى الإلمام بكافة تفاصيل استخدامها والرسوم المصاحبة لها قبل إصدارها، وها نحن، عزيزي القارئ، نضع هذه المادة أمام ناظريك عسى أن تغطي كافة ما يتعلق بالرسوم التي قد تبدو مبهمة عند استخدام البطاقة الائتمانية.

إقرأ المزيد
بطاقة ائتمانية أو بطاقة الخصم المباشر؟ الدليل الكامل

بطاقة ائتمانية أو بطاقة الخصم المباشر؟ الدليل الكامل

May 14, 2018 بواسطة Ohood Awayes

شهدت التكنولوجيا المالية تطورًا كبيرًا على مدى السنوات الماضية، فالعملية التي كانت تحتاج منا تخصيص... إقرأ المزيد